أحدث الأخبار
موسكو تجدد التلويح بـ«الفيتو» لمنع نشر أي قوات سلام دولية في سوريا
18 December 2012 Tuesday

موسكو تجدد التلويح بـ«الفيتو» لمنع نشر أي قوات سلام دولية في سوريا

أعربت روسيا مجدداً عن رفضها للتدخل العسكري في سوريا، كما حذرت من القيام بعملية لحفظ السلام

 

موسكو (د ب ا) -

 

 

أعربت روسيا مجدداً عن رفضها للتدخل العسكري في سوريا، كما حذرت من القيام بعملية لحفظ السلام بهذه البلاد المضطربة في الظروف الراهنة.

وقال جينادي جاتيلوف نائب وزير الخارجية الروسي لوكالة إنترفاكس للأنباء أمس، إن أمانة الأمم المتحدة تقوم حالياً بالتخطيط لتواجد أممي في سوريا، مؤكداً أن من غير الممكن القيام بعملية حفظ سلام هناك إلا بعد استصدار موافقة من مجلس الأمن. وأشار الدبلوماسي الروسي إلى أن تحقيق ذلك يعد «أمراً مستحيلاً» في ظل الظروف الراهنة. وأوضح جاتيلوف أنه «في ظل العمليات العسكرية واسعة النطاق الجارية في سوريا، فإنه لا يمكن تحقيق فكرة إرسال قوات لحفظ السلام». وأضاف «وبعبارة أخرى ليس هناك سلام لتحافظ عليه قوات دولية، كما أنه ليس هناك وقف النار لتقوم هذه القوات بمراقبته».

وأوضح جاتيلوف أن الشرط الأساسي لنشر قوات حفظ سلام يتمثل في موافقة الطرف المضيف، مشيراً إلى أن هذا الطرف «هو الحكومة السورية التي ألمحت أكثر من مرة إلى أنها تعارض نشر ذوي القبعات الزرقاء في الوقت الذي لا يوجد فيه خط فاصل بين الطرفين المتقاتلين.

لم يتم اضافة تعليق لغاية الآن.
عناوين الاخبار الاخرى
مختارات