أحدث الأخبار
برنامج الميادين (حديث دمشق) يستثني كيلة بأوامر سورية
11 December 2012 Tuesday

برنامج الميادين (حديث دمشق) يستثني كيلة بأوامر سورية

المفكر الفلسطيني سلامة كيلة اعتقله النظام السوري أواخر نيسان حيث تعرض للتعذيب على يد "المخابرات الجوية"، كما سبق لحافظ الأسد أن اعتقله لمدة ثمانية سنوات

علمت أورينت نت أن قناة الميادين ألغت حوارا مع المفكر الفلسطيني اليساري سلامة كيلة خلال زيارته الأخيرة لبيروت، و اشارت مصادر أن قرار الالغاء جاء نتيجة لأوامر تلقاها غسان بن جدو مدير القناة من السلطات السورية.

حاولت أورينت نت الاتصال بكيلة إلا أنه غادر لبنان ، في وقت أكد فيه صحفي سوري كان مرافقا له أن سلامة كيلة كان من المفترض أن يكون ضيفا على برنامج تبثه الميادين اسمه "حديث دمشق" إلا أن القناة اعتذرت منه و بررت الأمر بأن التغطية ستكون للشأن المصري.

و قال الصحفي أن " كذب القناة بدا واضحا لدى بث البرنامج إياه في الوقت المعتاد وإنما من دون سلامة كيلة المعروف بمواقفه الداعمة للثورة السورية.". معتقدا ان تبعية القناة للنظام السوري كانت وراء هذا القرار. خاصة وأن قريب رأس النظام في سوريا "رامي مخلوف" يملك أسهما في هذه الشبكة اﻹخبارية.

من المعروف أن سلطات النظام السوري طردت المفكر الفلسطيني سلامة كيلة بعد اعتقاله أواخر نيسان الماضي، حيث تعرض للتعذيب على يد "المخابرات الجوية". كما سبق لسلطات النظام أيام اﻷسد اﻷب أن اعتقلت كيلة مدة ثمانية سنوات.

يذكر أن قناة الميادين قناة فضائية عربية متنوعة، جزء من شبكة الميادين الاعلامية ويديرها غسان بن جدو، مقرها بيروت، وترخيصها بريطاني، وتتوزّع مكاتبها على عواصم رئيسية كأنقرة، وطهران، وواشنطن، ولندن، وبكين وغيرها، إلى جانب مكتبَين رئيسيَّين في القاهرة، و قد انطلقت رسميا يوم 11 يونيو 2012، كما يملك رامي مخلوف و جهات لبنانية شعية اسهما فيها.

أورينت نيوز.نت

لم يتم اضافة تعليق لغاية الآن.
عناوين الاخبار الاخرى
مختارات