أحدث الأخبار
نيويورك تايمز: أوباما قد يعيد النظر في تسليح المعارضة السورية لتسريع الإطاحة بالأسد
19 February 2013 Tuesday

نيويورك تايمز: أوباما قد يعيد النظر في تسليح المعارضة السورية لتسريع الإطاحة بالأسد

وتساءلت الصحيفة عما إذا كان الرئيس أوباما المحاط بفريق أمن قومى جديد سيتوصل إلى قرار مختلف أم لا؟.

وكالات 

 

ذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية أن الرئيس الأمريكى باراك أوباما قد يعيد النظر فى عملية تسليح المعارضة السورية لتسريع الإطاحة بالرئيس السورى بشار الأسد نظرا لتردى الأوضاع فى المنطقة.

 

وأوضحت الصحيفة ، فى تقرير أوردته اليوم الثلاثاء على موقعها الالكترونى، أن الأوضاع المتدهورة فى سوريا قد تدفع المسئولين فى الولايات المتحدة إلى إعادة فتح باب الحوار حول توفير الأسلحة إلى عناصر مختارة فى المقاومة فى محاولة لكسر حالة الجمود فى سوريا .

 

وتساءلت الصحيفة عما إذا كان الرئيس أوباما المحاط بفريق أمن قومى جديد سيتوصل إلى قرار مختلف أم لا؟.

 

ونقلت الصحيفة عن مسئول حكومى بارز قوله "هذا ليس قرارا منغلقا، فعندما تسوء الأوضاع وثقتنا تزداد يجب علينا إعادة النظر فى القرارات السابقة".

 

وأشارت إلى أن أوباما قد رفض طلبا فى الخريف الماضى من قبل أربعة من كبار مسئولى الأمن القومى حول تسليح المعارضة السورية، كما وضع حدا لجدال دام شهورا حول كيفية رد واشنطن على الصراع الذى أودى بحياة 70 ألف شخص.

 

وتابعت الصحيفة أن هذا القرار ترك البيت الأبيض دون استراتيجية واضحة إزاء حل الأزمة التى بدأت منذ عامين للاطاحة بالرئيس،وعلى الرغم من البرنامج الأمريكى لتقديم مساعدات غير قاتلة للمعارضة يبدو أن سبل وقرارت الرئيس الأمريكى نفذت حيال سرعة تنحى الأسد .

 

ولفتت إلى أن قرار أوباما بعدم تزويد المعارضة بأسلحة جاء نتيجة تردده من أن تجر سوريا إلى وضع لا يحسب عقباه كما يخشى أيضا من أن تقع هذه الأسلحة فى أيدى جماعات متطرفة قد تستخدمها ضد المدنيين أو المصالح الأمريكية والإسرائيلية.

 

وذكرت الصحيفة أنه فى الوقت الذى تسعى فيه الولايات المتحدة جاهدة لتنسيق سياسة مناسبة لم يطلق الأسد أية اشارة تفيد استعداده للتخلى عن السلطة، كما تصر المقاومة على عدم إجراء مفاوضات لفترة انتقالية حتى يرحل الأسد .

لم يتم اضافة تعليق لغاية الآن.
عناوين الاخبار الاخرى
مختارات