أحدث الأخبار
لافروف: لا يمكن الرهان على القوة لحل الأزمة السورية
20 February 2013 Wednesday

لافروف: لا يمكن الرهان على القوة لحل الأزمة السورية

استخدام القوة لن يؤدي إلى تسوية الازمة السورية

موسكو- (د ب أ):

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إن استخدام القوة لن يؤدي إلى تسوية الازمة السورية "حيث أن هناك إدراكا متزايدا بضرورة تسويتها عن طريق الحوار".
ووفقا لما أوردته قناة (روسيا اليوم) الفضائية، قال لافروف في افتتاح منتدى روسيا والجامعة العربية بالعاصمة موسكو الاربعاء: "أما ما يخص النزاع في سورية، فيمكن أن نستنتج أن الرهان على تسويته باستخدام القوة من أي جانب كان لن يؤدي إلى النتيجة المرجوة".

وأضاف لافروف: "بدأ الادراك بضرورة إجراء حوار بين الحكومة والمعارضة يشق طريقه أكثر فأكثر. اننا لا نكتفي فقط بدعمه بل ونساعد على تهيئة ظروف ملائمة على أساس اتفاقيات جنيف التي اقترحها مبعوث الامم المتحدة والجامعة العربية الاخضر الابراهيمي".

وأشار لافروف إلى أن موسكو غير راضية عن مسار الاحداث في المنطقة مشيرا إلى "أن التحولات التي تترافق مع أمور كثيرة تثير لدينا ولديكم القلق".

وأضاف "المقصود هنا ظهور بؤر لنزاعات مسلحة في المنطقة وارتفاع نسبة التطرف والارهاب وانتشار الاسلحة دون رقيب" طبقا للقناة الفضائية الروسية.

ونقلت (روسيا اليوم) عن الوزير الروسي قوله: "نعتقد أن الجامعة العربية مدعوة إلى الاضطلاع بدور رئيسي في تسوية النزاعات التي تنشب في العالم العربي بما في ذلك الجهود اللازمة لتسوية النزاعات الداخلية وتهيئة الظروف لبدء حوار وطني شامل تشارك فيه كافة القوة السياسية مع ضمان حقوق كافة الطوائف والاقليات.

وبطبيعة الحال رفض الوزير الروسي أي تدخل خارجي، من دون تفويض واضح من جانب مجلس الامن الدولي".

لم يتم اضافة تعليق لغاية الآن.
عناوين الاخبار الاخرى
مختارات