أحدث الأخبار
كيري: نريد وصول السلاح للمعتدلين بسوريا
04 March 2013 Monday

كيري: نريد وصول السلاح للمعتدلين بسوريا

قال وزير الخارجية الأميركي جون كيري إن بلاده تريد أن تضمن وصول السلاح إلى "فئة معتدلة" من المعارضة السورية، وأشار -في مؤتمر صحفي مشترك بالعاصمة السعودية الرياض مع نظيره السعودي الأمير سعود الفيصل- إلى أن الرئيس بشار الأسد يدمر بلده وشعبه، وبدوره طالب الفي

 

 

 

وأكد الوزير الأميركي ضرورة توفير الأمن والسلام والعدالة للشعب السوري، متعهدا بمواصلة الضغط على الأسد والاستمرار في دعم المعارضة.

وبدوره، وصف الوزير السعودي ما يحدث في سوريا بالـ"مجزرة التي يجب أن تتوقف"، مضيفا أن الحديث يجب ألا يقتصر على المساعدات الطبية والغذائية للشعب السوري الذي "يـُذبح" يوميا، كاشفا أن الأسد فقد السيطرة على كامل الأراضي السورية.

أما الملف الثاني الذي استحوذ على المؤتمر المشترك فكان الملف الإيراني، إذ أكد الطرفان تفضيلهما الحل الدبلوماسي للملف النووي الإيراني، لكنهما أبقيا الحلول الأخرى على الطاولة.

فقد كشف كيري عن وجود مهلة محددة للمحادثات النووية بين طهران والقوى الكبرى، وكرر عزم واشنطن منع إيران من امتلاك السلاح النووي، مطالبا طهران بالالتزام بشروط الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

ومن جانبه، اعتبر الفيصل أن الإيرانيين لم يثبتوا أي جدية في المفاوضات مع الدول الكبرى داعيا إلى إيجاد حل سريع لهذه القضية التي قد تفتح سباقا نوويا في المنطقة.

وكان مجلس التعاون الخليجي دعا -في ختام اجتماعها أمس بالرياض- الأطراف في سوريا إلى التعاطي مع مبادرة رئيس ائتلاف المعارضة أحمد معاذ الخطيب، منددا في الوقت ذاته "بالقتل العنيف غير المبرر للشعب السوري"، داعيا إلى "حماية المدنيين وفقا للفصل السابع".

وأفاد البيان الختامي للاجتماع الدوري أن المجلس الوزاري "يطالب الأطراف في سوريا والمجتمع الدولي بالتعاطي مع مبادرة" الخطيب "الهادفة إلى الاتفاق مع أطراف النظام الذين لم تتلطخ أيديهم بالدماء على خطوات لنقل سريع للسلطة".

لم يتم اضافة تعليق لغاية الآن.
عناوين الاخبار الاخرى
مختارات