أحدث الأخبار
تركيا ستستمر في طلب اقامة مناطق محمية للاجئين في سوريا
01 September 2012 Saturday

تركيا ستستمر في طلب اقامة مناطق محمية للاجئين في سوريا

تركيا ستستمر في طلب اقامة مناطق محمية للاجئين في سوريا

قال دبلوماسي تركي لوكالة فرانس برس امس الجمعة ان تركيا ستواصل جهودها من اجل اقامة مناطقة محمية في سوريا للاجئين السوريين، رغم التحفظات التي وردت بشأن هذا الموضوع في مجلس الامن الدولي.

وقال الدبلوماسي طالبا عدم ذكر اسمه "سنواصل حض الاسرة الدولية على التحرك. ليس هذا وضع يمكن لتركيا معالجته بمفردها، بل فقط بدعم الاسرة الدولية".

وطلب وزير الخارجية التركي احمد داود اوغلو الخميس في نيويورك من مجلس الامن الدولي ان تقيم "بدون ابطاء مخيمات للنازحين داخل سوريا".

وقال داود اوغلو "حتما هذه المخيمات يجب ان تتمتع بحماية كاملة"، مشيرا الى ان بلاده التي خصصت حتى الان اكثر من 300 مليون دولار لاستقبال 80 الف لاجئ سوري "لا يمكنها مواجهة الدفق الراهن من اللاجئين".

وقوبل الطلب التركي بكثير من التحفظ من جانب مسؤولي الامم المتحدة وفرنسا وبريطانيا.

ولم يتوصل مجلس الامن الى اتخاذ اي قرار مع رفض الصين وروسيا الدائمتي العضوية فيه كل القرارات الغربية الرامية الى الضغط على نظام الرئيس السوري بشار الاسد. غير ان باريس ولندن اعلنتا عن مجهود انساني اضافي تزيد قيمته عن 10 ملايين دولار للاجئين.

وفي ختام الاجتماع اعرب وزير الخارجية التركي للصحافيين عن اسفه "لافساد فرصة تاريخية" وقال "لم يعد الوقت للكلام بل للتحرك" مضيفا "لا يمكن ان ننتظر من تركيا ان تتحمل وحدها كل المسؤوليات التي يجدر بالامم المتحدة توليها".

الا ان الدبلوماسي التركي اكد لفرانس برس عزم تركيا رغم كل شيء على مواصلة استقبال اللاجئين الذين يحتشدون باعداد متزايدة على حدودها هربا من المعارك.

وقال "لن نقول لا لاي سوري يدخل تركيا. انه واجب انساني واننا نتخذ التدابير لتنفيذه".

وخففت تركيا بشكل موقت خلال الايام الاخيرة وتيرة استقبال اللاجئين السوريين على حدودها ريثما تقيم مخيمات جديدة بشكل طارئ على اراضيها.

لم يتم اضافة تعليق لغاية الآن.
عناوين الاخبار الاخرى
مختارات