أحدث الأخبار
	 الإبراهيمي ينفي إشاعات عن استقالته: الطريق الوحيد هو إنهاء الحرب
21 April 2013 Sunday

الإبراهيمي ينفي إشاعات عن استقالته: الطريق الوحيد هو إنهاء الحرب

اكد الابراهيمي للدول الـ 15 الأعضاء في مجلس الامن ان الرئيس بشار الاسد «لا يميل الى حوار» وان الامل الوحيد لوقف العنف هو

نيويورك (الأمم المتحدة) - ا ف ب -

دعا الموفد الدولي والعربي الى سورية الاخضر الابراهيمي الجمعة، مجلس الامن الى توحيد موقفه لوقف النزاع في سورية، معبرا عن خيبة امله من كل الاطراف، لكنه نفى اشاعات تحدثت عن استقالته.
واكد الابراهيمي للدول الـ 15 الأعضاء في مجلس الامن ان الرئيس بشار الاسد «لا يميل الى حوار» وان الامل الوحيد لوقف العنف هو موافقة المجلس بالاجماع على خطة عمل، حسب ما قال ديبلوماسيون.
وفي وقت لاحق، أوضح الابراهيمي للصحافيين: «عمليا قلت الشيء نفسه الذي اقوله في كل مرة». واضاف ان «الوضع سيئ للغاية ونحتاج الى تحرك من مجلس الامن»، معبرا عن خيبة امله من الامم المتحدة وكذلك من النظام السوري والمعارضة.
وتابع: «قلت انه على المعارضة والحكومة الموافقة على الالتقاء حول طاولة مفاوضات والاقرار بان هذه المفاوضات ضرورية». وقال ان اعلان «جبهة النصرة» الولاء لزعيم «القاعدة» ايمن الظواهري «لا يغير شيئا في مهمتي»، مضيفا ان «الوسيلة الوحيدة لحماية سورية من التطرف هي في تسوية هذه الأزمة».
واكد ان «الطريق الوحيد هو إنهاء الحرب».
لكن الإبراهيمي بدا مستاء في نفيه لاستقالته. وقال: «لم استقل». الا انه اضاف: «عندما استيقظ كل صباح افكر بانه علي الاستقالة الا انني لم افعل ذلك، وقد استقيل ربما في احد الايام». وتابع: «لا اساس» للإشاعات التي تحدثت عن استقالتي.
وقال ديبلوماسي في الأمم المتحدة انه يأمل في بقاء الابراهيمي موفدا، موضحا انه «مفيد من وجهة نظرنا».
واضاف الديبلوماسي، الذي طلب عدم كشف هويته: «قد يكون يشعر بالاحباط لكنه يرمز الى امكانية تسوية سياسية (...) نأمل ان يبقى وسنشجعه على ذلك».

لم يتم اضافة تعليق لغاية الآن.
عناوين الاخبار الاخرى
مختارات