أحدث الأخبار
حزب الله يفاوض بالقصير على جثة مقاتل و يرفع أعلامه علناً
24 April 2013 Wednesday

حزب الله يفاوض بالقصير على جثة مقاتل و يرفع أعلامه علناً

التوتر ساد الساحة اللبنانية إثر تدخل الحزب في معركة القصير وبعدها إعلان إمام مسجد بلال بن رباح الشيخ أحمد الأسير عن تشكيل "فصائل المقاومة الحرة"

أورينت نت

 

أكد مراسل أورينت في القصير عن اشتداد حدة المعارك ما بين حزب الله والجيش الحر والكتائب المجاهدة على محور بلدة الموح مشيراً إلى تقدم نسبي للجيش الحر على هذا المحور. وكشف محمد الزهوري مراسل الأورينت اليوم أن الحزب احتل 11 نقطة في ريف القصير ورفع راياته فيها علناً على الدبابات السورية وقال "أن القصف العنيف للحزب أكان بالراجمات أو بالصواريخ يأتي من حوش السيد علي ومن الهرمل ومن سد زيتا إضافة لبلدة القصر".

التوتر ساد الساحة اللبنانية إثر تدخل الحزب في معركة القصير وبعدها إعلان إمام مسجد بلال بن رباح الشيخ أحمد الأسير عن تشكيل "فصائل المقاومة الحرة" انطلاقًا من صيدا لرفع راية الجهاد بمناطق القصير، كما دعا الشيخ سالم الرفاعي إلى التعبئة العامة لنصرة اللبنانيين السُّنَّة. وعلمت أورينت نت أن حزب الله يجري تفاوضاً اليوم مع الثوار في القصير على جثة لأحد مقاتليه وقعت بيد الجيش الحر حيث يفاوض على عائلة من 8 أطفال وأمهم كان قد اختطفهم الحزب وهم من عرب المكالده.

وقال الأسير في تصريحات صحفية أنه: "بموجب الفتوى الشرعية، نوجب على كل مسلم من داخل لبنان ومن خارجها إذا استنصرنا الضعفاء والمسلمون في أي مكان أن نلبي النداء".
كما وجه نداءً لـ"كل من يستطيع التوجه إلى أهلنا في سوريا أن يدخل إلى سوريا للدفاع عن أهلها ومساجدها ومقاماتها، لاسيما لمساعدة المظلومين في القصير وحمص، وسكان الحدود الشمالية". وطلب الشيخ أحمد الأسير من كل "من يرى أنه مهدد من "حزب الله" تأليف خلايا من خمسة أشخاص لكل سرية ليكون جاهزًا للدفاع عن نفسه". و قصف حزب الله القنطرة الأثرية الموجودة على العاصي ودمرها وهي قنطرة تعود للعصر الروماني.

من جانبه دعا الشيخ اللبناني سالم الرافعي إلى "التعبئة العامة لنصرة اللبنانيين السنة الذين يتعرضون للاعتداء في مناطق القصير وريفها، وذلك عبر تقديم أشكال الدعم كافة للحفاظ عليهم وتثبيت وجودهم وصمودهم، وذلك ما يقتضيه الواجب الشرعي والأخلاقي والإنساني، خاصة بعد تخلي الدولة عن واجباتها ومسؤولياتها في الدفاع عن مواطنيها".
ونتيجة دعوة الأسير وتدخل حزب الله في سوريا ساد جو من التوتر الشديد في لبنان أدى لاشتباك بين عائلة الصلح السنية وآل جعفر في بعلبك البارحة مما استدعى تدخل الجيش اللبناني.

لم يتم اضافة تعليق لغاية الآن.
عناوين الاخبار الاخرى
مختارات