أحدث الأخبار
الجيش الحر يقتحم مقر الأمن السياسي بدير الزور
07 August 2012 Tuesday

"الجيش الحر" يقتحم مقر الأمن السياسي بدير الزور

ناشطون كشفوا عن مجزرة جديدة في كفربطنا بريف دمشق و بأريحا بريف إدلب

أكد الجيش السوري الحر أنه نفذ عمليات عسكرية نوعية خلال الأيام الأخيرة في دير الزور، خاصة في مدينة الميادين حيث قام باقتحام مقر الأمن السياسي.
يذكر أن الثوار في هذه المنطقة لم يتمكنوا من تسريب تسجيلات التطورات الأخيرة في حينها بسبب انقطاع كافة وسائل الاتصالات هناك. 

أما في آخر التطورات الميدانية فقد أشار ناشطون إلى أن حصيلة قتلى اليوم بلغت 34 شخصاً. كما أفيد عن حملة أمنية واسعة في العاصمة دمشق حيث ينفذ جيش النظام حملة دهم لأحياء المزة والمهاجرين وشارع بغداد.

إلى ذلك أفاد ناشطون أن قوات النظام ارتكبت مجزرة جديدة في كفر بطنا بريف دمشق. كما تحدث المركز الإعلامي السوري عن مجزرة حقيقية لقوات النظام في بلدة أريحا بريف إدلب وذلك خلال إفطار أمس الاثنين.

كما سجل اليوم الثلاثاء انتشار كثيف لحواجز جيش النظام حول حي التضامن في دمشق إلى جانب حملة دهم للمنازل واعتقالات واسعة في حي المهاجرين.
ووقعت انفجارات عنيفة في ريف دمشق، هزت مدينة حرستا إلى جانب قصف عشوائي على مدينة معضمية الشام والزبداني وجسرين.

أما في حمص فقد تجدد القصف العنيف على حي دير بعلبة والخالدية وحي جورة الشياح إضافة إلى انفجارات هزت هذه الأحياء. 

وفي ريف دير الزور، سجلت حركة نزوح كبيرة بسبب اشتباكات عنيفة بمدينة الميادين بين الجيش الحر وجيش النظام حول مبنى الأمن العسكري وسط أهالي المدينة.

يذكر أن انشقاق عدد كبير من عناصر جيش النظام سجل في المستشفى الوطني بدرعا، بمساعدة الجيش الحر.

التعليقات
الله اكبر
سليم
اللهم انصر المجاهدين في سبيلك
07 August 2012 Tuesday 14:47
عناوين الاخبار الاخرى
مختارات