أحدث الأخبار
الحر يأسر عناصر من لواء أبو الفضل العباس الشيعي
08 June 2013 Saturday

الحر يأسر عناصر من لواء "أبو الفضل العباس" الشيعي

أعلن المجلس العسكري في دمشق وريفها التابع للجيش الحر أسر 10 من عناصر الجيش السوري النظامي ولواء أبي الفضل العباس الشيعي المسلح، وذلك في مدينة معضمية الشام بريف دمشق، جنوبي البلاد.

وأوضح مدير المكتب الإعلامي في المجلس أبو قتادة، إن "الأفراد العشرة تم أسرهم على المحور الغربي لمدينة معضمية الشام، وتبين من اعترافاتهم أن بعضهم ينتمي إلى لواء أبي الفضل العباس، بينما ينتمي البعض الآخر إلى اللواء 38 في جيش النظام"، على حد قوله.

وتأسس لواء أبي الفضل العباس في عام 2012 كقوة عسكرية شيعية مهمتها الرئيسية حماية مرقد السيدة زينب في ريف دمشق.

ويضم هذا اللواء - الذي يقاتل حالياً إلى جانب جيش النظام السوري - مقاتلين شيعة من جنسيات مختلفة بينهم: عراقيون ولبنانيون وإيرانيون. 

ونفى أبو قتادة أن يكون من بين الأسرى العشرة عناصر من حزب الله حسبما نقلت لجان التنسيق المحلية، إحدى التنسيقيات الاعلامية التابعة للمعارضة، مشيراً إلى ان الجيش الحر يقوم بمعاملة وفقا لما تقتضية اتفاقيات معاملة أسرى حرب.

ومنذ عدة أشهر، تدور معارك عنيفة بين الجيش الحر من جهة وقوات بشار الأسد مدعومة بعناصر من حزب الله ولواء أبي الفضل العباس من جهة أخرى على جبهتي مدينة معضمية الشام ومدينة درايا المجاورة لها في محاولة لاستعادة السيطرة عليهما من قوات المعارضة.

لم يتم اضافة تعليق لغاية الآن.
عناوين الاخبار الاخرى
مختارات