أحدث الأخبار
وزير خارجية فرنسا يدعو لوقف تقدم القوات السورية إلى حلب
13 June 2013 Thursday

وزير خارجية فرنسا يدعو لوقف تقدم القوات السورية إلى حلب

دعا وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس الأربعاء، الأسرة الدولية إلى وقف تقدم قوات النظام السوري المدعومة من إيران، وحزب الله اللبناني نحو حلب، تمهيدا لهجوم كبير على هذه المدينة الواقعة في شمال البلاد.

وقال فابيوس، رداً على أسئلة الشبكة التلفزيونية الفرنسية الثانية "يجب أن نتمكن من وقف هذا التقدم قبل حلب، فهو الهدف المقبل لحزب الله والإيرانيين في آن واحد".

وتابع "يجب تحقيق إعادة توازن (بين قوات النظام ومقاتلي المعارضة) لأنه في الأسابيع الأخيرة حققت قوات الرئيس السوري بشار الأسد، وخصوصا حزب الله والإيرانيين تقدما هائلا بواسطة الأسلحة الروسية".

وأضاف "يجب أن نوقفه لأنه إن لم تحصل إعادة توازن للقوى على الأرض، لن يكون هناك مؤتمر سلام في جنيف، لأن المعارضة لن توافق على الحضور في حين ينبغي تحقيق حل سياسي". مرددا ما قاله سابقا بأن "بشار الأسد استخدم الأسلحة الكيماوية بشكل مشين".

وتسعى الولايات المتحدة وروسيا لتنظيم مؤتمر سلام دولي يعرف بـ"جنيف 2" في يوليو/تموز بحثا عن حل سياسي للنزاع.

وسيطرت القوات النظامية السورية قبل أقل من أسبوع مع حزب الله اللبناني على كامل منطقة القصير الاستراتيجية في ريف حمص على الطريق الى حلب، بعدما شكلت لأكثر من عام معقلا أساسيا لمقاتلي المعارضة، وهي اليوم تتقدم في أحد أحياء مدينة حمص.

وقال فابيوس "خلف المسألة السورية هناك المسألة الإيرانية، وإن لم نكن قادرين على منع إيران من الهيمنة في سوريا، كيف يمكن أن تكون لنا مصداقية حين نطالبها بعدم حيازة السلاح الذري؟ كل شيء مترابط إذن".

ويشتبه الغربيون بسعي إيران لامتلاك القنبلة النووية تحت ستار برنامج مدني الأمر الذي تنفيه طهران.

وشدد فابيوس على ضرورة أن "يتمكن المقاومون السوريون من الدفاع عن أنفسهم، من امتلاك أسلحة". مضيفا "علينا أن نحترم القواعد التنظيمية الأوروبية التي تقول إنه اعتبارا من الأول من أغسطس/آب سيكون من الممكن إرسال أسلحة قوية".

ولفت الى أن "الأميركيين يراجعون مواقفهم"، موضحا أنه تباحث هاتفيا مع نظيره الأميركي جون كيري الثلاثاء، وقال "هناك في الإدارة الأميركية مواقف مختلفة، كان الأميركيون يودون البقاء جانبا لكن النزاع لم يعد محليا، إنه نزاع إقليمي، بل دولي".

لم يتم اضافة تعليق لغاية الآن.
عناوين الاخبار الاخرى
مختارات