أحدث الأخبار
وزير الخارجية الأمريكي: لا حل عسكريا في سوريا وهي ليست ليبيا
27 June 2013 Thursday

وزير الخارجية الأمريكي: لا حل عسكريا في سوريا وهي ليست ليبيا

"تدخل إيران وحزب الله والتسليح الروسي أهم الفروق"

جدد وزير الخارجية الاميركي جون كيري الاربعاء التأكيد انه لا يوجد حل عسكري في سوريا معتبرا ان "سوريا ليست ليبيا"، كما جدد الدعوة الى حل سياسي تفاوضي على اساس اعلان مؤتمر جنيف الاول.

وقال كيري في الكويت، بعد محادثات مع نظيره الكويتي صباح خالد الصباح، إن سوريا "ليست ليبيا. انهما حالتان مختلفتان في اوجه كثيرة جدا"، وذلك ردا على سؤال حول سبب عدم التدخل عسكريا في سوريا كما في ليبيا.

وأشار إلى أنه في ليبيا لم يكن هناك تدخلات خارجية مثل تدخل ايران وحزب الله اللبناني في سوريا، اضافة الى تزويد روسيا النظام السوري بالاسلحة.

وتقول كل من إيران وحزب الله إن تدخلهما في سوريا لصالح النظام جاء ردا على دخول "إرهابيين" كم الخارج للقتال إلى جانب المعارضة. وتبرر روسيا تسليحها النظام بأنه غير مخالف للقانون الدولي.

ودعا كيري ايران وحزب الله الى الانسحاب من سوريا، محذرا من ان استمرار القتال في سوريا سيؤدي الى دمار الدولة وانهيار الجيش واندلاع نزاع طائفي شامل يستمر سنوات.

وقال الوزير الاميركي في هذا السياق إن "الوضع بات اكثر خطورة باشواط بالنسبة للمنطقة اذ انه يعزز المتطرفين ... ويزيد من احتمالات الارهاب"، الامر الذي يرفضه العالم المتحضر على حد قوله.

واضاف كيري أنه "ليس هناك حل عسكري في الحالة السورية ... يجب ان نسعى الى حل دبلوماسي" من خلال اطلاق مفاوضات جديدة في جنيف يكون هدفها "السعي الى تطبيق بيان جنيف 1 الذي يطالب بانتقال للسلطة الى حكومة في بيئة محايدة".

وعجزت واشنطن وموسكو على مدى شهرين في عقد مؤتمر دولي يهدف إلى إطلاق عملية سياسية في سوريا، ورغم وجود خلافات كثيرة إلا ان العقدة الرئيسية هي مصير الرئيس بشار الأسد ووجود دور له في العملية الانتقالية.

وكانت الامم المتحدة اعلنت الثلاثاء ان كيري ونظيره الروسي سيرغي لافروف سيلتقيان الاسبوع المقبل في بروناي لاجراء محادثات تهدف الى تسهيل عقد مؤتمر جنيف 2.

لم يتم اضافة تعليق لغاية الآن.
عناوين الاخبار الاخرى
مختارات