أحدث الأخبار
إيران تطلب الإفراج فوراً عن مخطوفيها في سوريا
06 October 2012 Saturday

إيران تطلب الإفراج فوراً عن مخطوفيها في سوريا

أنباء عن طلب وزير الخارجية الإيراني مساعدة تركيا.. ووعد أوغلو بتقديمها

طهران - فرانس برس
طالبت وزارة الخارجية الإيرانية بالإفراج الفوري عن عشرات الإيرانيين المخطوفين في سوريا منذ بداية أغسطس/آب بيد مجموعات مسلحة، محذرة من أن هذه المجموعات ستتحمل المسؤولية عن حياتهم، كما ذكرت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية اليوم السبت.

وقال المتحدث باسم الوزارة، رامين مهنبراست، بحسب بيان للوزارة إن "خاطفي الزوار الإيرانيين في سوريا والذين يدعمونهم مسؤولون عن حياتهم".

وأضاف أن "الجمهورية الإسلامية الإيرانية تطالب المنظمات الدولية بمنع مثل هذه الأعمال وبذل كل ما في وسعها للإفراج الفوري عن كل الزوار والرعايا الإيرانيين".

وذكرت وكالة فارس للأنباء أن وزير الخارجية الإيراني علي أكبر صالحي أجرى اتصالاً مع نظيره التركي أحمد داود أوغلو بهدف "طلب مساعدة تركيا في الإفراج عن الزوار الإيرانيين" وقد وعد أوغلو بأن تقدم بلاده المساعدة المطلوبة.

يذكر أن أنقرة سبق أن تدخلت في الأشهر الأخيرة للإفراج عن العديد من الإيرانيين الذين خطفهم مقاتلون معارضون في سوريا.
كتيبة البراء السورية
وهدد المقاتلون السوريون بقتل كل الرهائن الإيرانيين اعتبارا من اليوم السبت إذا لم ينسحب الجيش السوري من منطقة الغوطة الشرقية في ريف دمشق.

وتعتبر هذه المرة الثانية التي يهدد فيها المقاتلون المعارضون للنظام السوري بقتل الرهائن الإيرانيين. إذ سبق أن هددوا الجمعة بإعدامهم ما لم تنسحب القوات النظامية السورية من منطقة الغوطة الشرقية بريف دمشق.

وكان مقاتلون معارضون ينتمون إلى "كتيبة البراء" التابعة للجيش السوري الحر بثوا على الإنترنت في 5 أغسطس/آب الماضي شريطاً مصوراً أعلنوا فيه خطف 48 إيرانياً قالوا إن من بينهم ضباطاً في الحرس الثوري الإيراني.

ونفت إيران بداية أن يكون أي من المخطوفين منتمياً إلى الحرس الثوري، لتعود وتقول بعد أيام إن من بين الرهائن الذين كانوا في سوريا لزيارة عتبات شيعية مقدسة، عسكريين "متقاعدين"، طالبة مساعدة الأمم المتحدة في الإفراج عنهم.

وشهدت منطقة الغوطة الشرقية وريف دمشق في الأيام الأخيرة اشتداداً في حدة الاشتباكات بين المقاتلين المعارضين والقوات النظامية، التي تحاول استعادة مناطق عزز المقاتلون وجودهم فيها. كانت آخر هذه المواجهات إسقاط المقاتلين طائرة مروحية تابعة للقوات النظامية.

عناوين الاخبار الاخرى
مختارات