أحدث الأخبار
بيان كتائب وتنسيقيات الساحل حول  أحداث القرداحة
12 October 2012 Friday

بيان كتائب وتنسيقيات الساحل حول أحداث القرداحة

بيان كتائب وتنسيقيات الساحل حول أحداث القرداحة والريف الساحلي

بسم الله الرحمن الرحيم
يا أبناء ساحلنا الواحد في جبال العلويين:
نحن أهل الساحل أكثر من يعلم بأنّ نظام عائلة
 الأسد لاتهمّه طائفة أو دين وإنّما همّه الوحيد أن يبقى في السلطة ولو كلّفه ذلك أبناء طائفته أنفسهم . وأنتم تعلمون أكثر منّا أسماء أبنائكم الذين قتلهم حافظ الأسد خلال فترة حكمه من أجل أن يُحكم سيطرته على الطائفة أولاً وعلى سوريا ثانياً.

لم يشفع لصلاح جديد ومحمد عمران وغيرهم بأنّهم من العلويين في أيام الأب حافظ ، كما لم يشفع لمئات المعارضين العلويين أنّهم كذلك في أيام الولد، فعاملهم النظام بكلّ وحشية وهمجية كما يعامل كلّ المعارضين من باقِ الطوائف،ليكون هذا الأمر الوحيد الذي ساوى به بين جميع الطوائف؛بل حتّى الأدباء والأشخاص المسالمين منكم لم يسلمو منه عندما كانوا يخالفوه في رأي؛وقصة الشاعر حسن الخيّر الذي قطع حافظ لسانه وقتله،ثمّ قصة مقتل موظف القرداحة على أيدي أحد أفراد تلك العائلة منذ فترة قريبة أكبر الأدلّة على ذلك.
نحن نُدرك بأنّ منكم من هو ضد النظام وجرائمه،ولذلك كان شعار(واحد واحد واحد...الشعب السوري واحد)من أوائل الشعارات التي ردّدها كلّ ثوار سوريا،والتي كنّا نرسلها إليكم قبل أيّ أحد آخر لكي تضعوا أيديكم بأيدينا في إسقاط تلك العصابة، ولكن للأسف لم يصلنا منكم ما كنّا نبغي ونطمح إليه، بينما كان النظام ينجح في زجّ الكثير من أبنائكم في قتلنا وقمعنا،وكنّا نسمع مع العالم أصوات قاتلينا وهم يتحدّثون بلهجتكم ويأخذون صورهم التذكارية قرب جثثنا ومعتقلينا !
رغم كلّ ذلك فنحن مازلنا إلى اليوم مؤمنين بأنّ منكم الكثيرون ممّن يرفضون مايقوم به النظام باسمكم،ولكنّ إيماننا نحن لايكفي إلا برؤية السوريين جميعاً لوقفتكم الصادقة والقويّة لنصرة إخوتكم.لذا فها نحن الآن ندعوكم كما دعوناكم سابقاً بأنّ تكونوا معنا في إسقاط هذه العصابة ونزع كلّ غطاء تلبسه باسمكم،والمسارعة في سحب أبناءكم من الجيش والأمن وتنظيف قراكم من الشبيحة وأتباعهم،وستروننا عندها بقربكم ندعمكم ونشدّ على أيديكم.
ثورة سوريا العظيمة سائرة بعون الله نحو تحقيق أهدافها،وموعد الحسم يقترب شيئا فشيئاً بإذنه،ونظنّ بأنّكم بدأتم تشعرون بذلك. لذا فمن أجلنا،ومن أجلكم ،ومن أجل سوريا ندعوكم أن تضعوا أيديكم بأيدينا للإسراع في إسقاط هذا النظام حتى نعلّم أبناءنا وأبناءكم بأنّ يعيشوا بسلم ولنحاول إزالة كل تلك الاحتقانات التي عملت عصابة عائلة الأسد على زرعها بيننا وبينكم خلال أربعين عاماً.
مشاركتكم معنا في إسقاط تلك العصابة ستحميكم وتحمينا من محاولات النظام إشعال فتنة طائفية بيننا،وستوفّر الكثير من دماء أبناء وطنكم الذين يُقتلون كلّ يوم على أيدي الشبيحة الذين منهم الكثير الكثير من أبنائكم للأسف.
ساحلنا الذي كساه بحرنا من كرمه يتسّع لنا جميعاً،وتاريخه وتاريخ العالم يكتب سطور ثورتنا العظيمة؛فهلّا وقفتم في وجه ذلك المجرم وعصابته كما وقف أحرار الجبل ضد تقسيمه في الأيام السابقة؟وهل سترضون أن يسجّلكم ذلك التاريخ مع بشار وعصابته وجدّه أم مع أولئك الأحرار الذين عاشوا في ذاكرة كلّ السوريين رغم اختلاف طوائفهم.
سوريا التي عشقنا جميعاً وجبالها وبحرها تنتظر منكم موقفاً قويّاً فنرجو ألّا تخذلولها وتخذلونا معها.
الموقّعون: ( لواء أحرار الساحل)-(كتائب الهجرة إلى الله)-(لواء جبال التركمان)-(كتيبة المهام الخاصة الساحلية)-(أخبار اللاذقية)-(كلنا أنس شغري)-(شبكة أخبار الساحل السوري الحر-جبلة-بانياس-اللاذقية-طرطوس)
الرحمة لشهدائنا الابرار والحرية لمعتقلينا والشفاء العاجل لجرحانا عاشت سوريا حرة

 

لم يتم اضافة تعليق لغاية الآن.
عناوين الاخبار الاخرى
مختارات