أحدث الأخبار
بريطانيا تعاقب تاجر القنّاصات السوري وصديق الأسد
26 October 2012 Friday

بريطانيا تعاقب "تاجر القنّاصات" السوري وصديق الأسد

لندن تمنع سليمان معروف من السفر إلى دول الاتحاد الأوروبي والتصرف بأملاكه الثمانية
جمّدت بريطانيا أمس الخميس أرصدة وأملاك سليمان معروف، رجل الأعمال الشهير بصداقته للرئيس السوري وبلقب "تاجر القناصات" الذي أطلقه عليه السوريون، ومنعته أيضا من السفر الى دول الاتحاد الأوروبي وسحب أي مبلغ من حسابه المصرفي إلا بإذن رسمي.
وسبق لمعروف، الذي اطلعت "العربية.نت" على خبره من وسائل إعلام عدة، أهمها "التايمس" البريطانية عدد اليوم الجمعة، أن تذوق طعم العقوبات حين أدرج الاتحاد الأوروبي اسمه في 16 الجاري مع 26 وزيرا سوريا وشركتين ورجل أعمال سوري آخر ممن شملتهم العقوبات للتضييق على خناق الداعمين والمناصرين للنظام.
لكن طعم القرار البريطاني أمس هو المر والأشد إيلاما عليه، فهو مقيم في بريطانيا الحاصل على جنسيتها، وفيها أملاكه وبعض أرصدته ونشاطه التجاري، وفيها تلقى علومه وتخرج بدرجة اقتصاد من "يونيفرستي كولدج لندن" بالتسعينات، كما فيها شركتان يديرهما، وهو أول بريطاني الجنسية تنال منه عقوبة لها علاقة بالأحداث في سوريا.
وشمل قرار التجميد البريطاني 8 شقق يملكها سليمان معروف في حي سانت جونز وود، وهو راق بشمال لندن، كما في حي يعتبرونه الأغلى في العاصمة البريطانية لجهة أسعار العقارات، وهو "تشيلسي" الشهير. 
القرار منعه أيضا من سحب أي مبلغ مالي مما له في البنوك إلا بإذن رسمي مسبق وإلزامه بإظهار وصولات عن كيفية صرفه. كما منعه من السفر بوصفه بريطاني الجنسية الى دول الاتحاد الأوروبي، لكنه لم يشمل منعه من العودة الى بريطانيا إذا كان مسافرا حاليا، أو قرر السفر الى بلد ليس عضوا في الاتحاد الأوروبي.
 
كان يخرق الحظر الأوروبي ويتبضغ للأسد وزوجته
والمعلومات المتوفرة عن سليمان محمود معروف لا تشفي الغليل ولا تلبي الفضول، لكن ما جمعته "العربية.نت" من هنا وهناك قد يساعد في التعرف إلى رجل بدأ يظهر للضوء الإعلامي لأول مرة في مارس/آذار الماضي فقط.
في ذلك الشهر تسلل مجهولون إلى بريد الأسد الإلكتروني، واتضح من بعض الرسائل أن معروف هو من كان يقوم شخصيا بتأمين مستوردات ومشتريات ممنوعة على الرئيس السوري وزوجته، فكان معروف يلعب دور "البديل" ويشتري ببطاقات فيزا وغيرها بضائع فاخرة للتهرب من الحظر الأوروبي المفروض على الزوجين الرئاسيين.
وسليمان معروف هو صديق شخصي للأسد وزوجته صديقة لـ "السورية الأولى" أيضا، وفي يوليو/تموز الماضي ذكرت "التايمس" البريطانية أنه يمكن الاشتباه بأنه "قام بعمليات غسيل أموال عبر تمريره ملايين الجنيهات الى قنوات شبكة حسابات مصرفية له بسويسرا وألمانيا وبيروت، وأن رصيد أحد حساباته كان 48 مليون دولار العام الماضي" وفق تعبيرها. 
ويقم سليمان معروف في لندن مع زوجته وأولاده الثلاثة في منزل "قام بتحويل ملكيته الى شقيقته قبل أشهر" وقيمته أكثر من مليون و600 ألف دولار بحي "سانت جونز وود" حيث يقيم أيضا أبواه وبعض أفراد عائلته وأقاربه، على ما يؤكدون.
 
فشل بشراء "القناصات" علناً فاشتراها سراً
ومعروف رجل أعمال ناشط بشكل خاص في الميديا والتكنولوجيا، ويملك موقع "شاكو ماكو" العربي الإخباري على الإنترنت كما يرأس مجموعة شركات معروفة بتجارة الإلكترونيات في سوريا، ويدير شركة تملك المبنى الواقع فيه مطعم وبار "مامونية لاونج" الشهير في حي "ماي فير" الراقي بلندن.
كما أنه كان بين 6 حملة أسهم في "قناة الدنيا" المملوكة للقطاع الخاص والتي ما زالت مستمرة برغم تكبدها خسائر زادت عن مليوني دولار العام الماضي، وكله بفضل مالكيها الموصوفين بالأكثر نفوذا في سوريا ويملكون مشاريع تجارية برساميل مليونية وتربطهم علاقات وثيقة بالنظام، لكنه أكد في بيان أنه "تخلى" عن حصته فيها.
وفي حلب يملك سليمان معروف شركة "الشهباء" المستثمرة في "شام هولدينغ" المملوكة لرجل الأعمال السوري رامي مخلوف. أما عن لقب "تاجر القنّاصات" فظهر بعد فشله بشراء بنادق قنص متطورة من جنوب إفريقيا بطريقة رسمية وشرعية "مما اضطره لشرائها بالسر وتهريبها إلى سوريا كدعم ضد المحتجين بالتظاهر على النظام" طبقا لما كتب البعض.
وهناك من يذكر عن سليمان معروف أنه ابن أخت اللواء محمد ناصيف، الرئيس السابق للفرع الداخلي في المخابرات العامة السورية حتى 1997 والذي تم تعيينه بعدها معاونا لمدير إدارة أمن الدولة ثم تعيينه بعد تقاعده في 2006 معاونا لنائب رئيس الجمهورية.
 
العربية

 

لم يتم اضافة تعليق لغاية الآن.
عناوين الاخبار الاخرى
مختارات