أحدث الأخبار
تأسيس اتحاد مسيحيي سوريا لدعم الثورة
22 November 2012 Thursday

تأسيس اتحاد مسيحيي سوريا لدعم الثورة

طوبى للمضطهدين من أجل البر فان لهم ملكوت السموات

 

أعلن ناشطون سوريون عن تأسيس "اتحاد مسيحيي سوريا" من مختلف الطوائف المسيحية وذلك لتوحيد قوى مكوناتهم، في الداخل والخارج، والتي كانت فاعلة ومتفاعلة في عمق الثورة السورية منذ بدايتها، وذلك بدافع الشعور العالي بالمسؤولية والواجب الوطني،

انطلاقا من كونهم الى جانب ارادة الشعب ومصلحة الوطن، باذلين في خدمته الغالي والنفيس وأقصى الجهود والمقدرات، كما اشار بيان التأسيس.

 

 

نص البيان التأسيسي اتحاد مسيحيي سوريا:

طوبى للمضطهدين من أجل البر فان لهم ملكوت السموات

انطلاقا من أصالة انتمائنا لسوريا وطننا ووطن أجدادنا , وموئل المسيحية الأول ومنطلقها الى العالم مبشرة بأسمى تعاليمها .
واقتداء بالسيد المسيح وعظمة تعاليمه , نتخذ مواقفنا , بقوله { لم آت لألقي سلاما بل وسيفا } وهنا يتجلى سيف الحق ورفض الاضطهاد ورفع الظلم دستورا ... ولنا في موقف , يوحنا الذهبي الفم , قديس انطاكيا , الذي جابه بطش امبراطور روما واستبداده , نهجا وعبرة ..
.
نعلن أن كل ما ألم بوطننا وشعبنا من ويلات ومحن قد أصابنا , وكما عهدنا التاريخ على مر الأجيال سنبقى , ولاءنا الوطن في مقدمة ولاءاتنا ..
فالععقيدة التي تأمرنا بالمحبة والمودة والسلام , هي ذاتها التي تحثنا على رفض الظلم والاضطهاد , واعلاء كلمة الحق , ونبذ الكراهية والتطرف , ومحاربة الاستبداد والفساد ,
اننا ككل اخوتنا في الوطن , نعتز بجذورنا السورية , والتي اغتنت بالثقافة العربية والاسلامية , ووحدة مسارنا ومصيرنا وآمالنا وآلامنا ,,, سنعمل معا على تحقيق طموحاتنا , في بناء دولة القانون المدنية المتحضرة , بنظام ديموقراطي يحقق العدل , ويعتمد الشراكة والمساواة التامة , بين مواطنيه جميعهم , دون تفريق أو تمييز , على أساس الدين أو المذهب أو الجنس أو العرق .!!
ولن نتوانى عن أي واجب من واجباتنا تجاه شعبنا , والذود عن وطننا ووحدة ترابه , واستقلاله وسيادته , وإعلاء شأنه بكل امكاناتنا ...
..
اننا كسوريين ومسيحيين , نعلن عن توحيد جميع قوى ومكونات طوائفنا , في الداخل والخارج , والتي كانت فاعلة ومتفاعلة في عمق الأحداث منذ بدايتها , وبدافع الشعور العالي بالمسؤولية والواجب الوطني , لم ولن نكون , الا الى جانب ارادة شعبنا ومصلحة وطننا , باذلين في خدمته الغالي والنفيس وأقصى جهودنا ومقدراتنا.

تحيا سوريا واحة للحرية والديمقراطية .

لم يتم اضافة تعليق لغاية الآن.
عناوين الاخبار الاخرى
مختارات