أحدث الأخبار

خالد ديريك / البريد

12 Punto 14 Punto 16 Punto 18 Punto

المناطق الكردية في سورية

11 March 2013 Monday

المناطق الكوردية السورية تعاني الكثير من المتاعب والخلل في الإدارة والتنظيم بالرغم من تشكيل اللجان العديدة من قبل الهيئة الكوردية العليا وكما أنه لا يمكن بناء المؤسسات المدنية والديمقراطية الفعالة والمختلفة تحت المظلة تلك اللجان لأن

.1.أولا:مهما تتطور الأمور تلك اللجان لن ترقى إلى مستوى الطموح أو بمستوى المؤسسة بشكل العملي

. 2.ثانيا :مازال هناك القوى والمكونات والشرائح الأخرى خارج الإطار الهيئة الكوردية العليا في هذه الحالات لن يدوم أعمال تلك اللجان طويلا مالم يتطور ويرقى إلى مستوى الوزارات , لهذه الأسباب وغيرها بات من الضروري جدا تشكيل حكومة المحلية لإدا�ة الشؤؤون الناس في كوردستان سورية , وتشكيل الوزارات وتأسيس المؤسسات المدنية والعسكرية بمشاركة كل القوى والأحزاب خارج الهيئة الكوردية العليا وأيضا مشاركة المكونات السريانية والعربية وغيرها اللتي تعيش منذ الزمن في المناطق الكوردية , من أهم تلك الوزارات اللتي يجب التركيز عليها حاليا هو بناء القوة العسكرية والأمنية الواحدة ل لحماية الأقليم الكوردي من المخاطر المحدقة بها , وبناء هكذا القوة تحتاج مشاركة جميع أبناء المنطقة من الكورد والعرب والسريان واللتي ستكون هذه القوة تابعة لوزارة العسكرية الأمنية , وبناء الحكومة المحلية فقط من الهيئة الكوردية العليا !

 لن يكون مجديا , وحتى يكون الحكومة شاملة , يحتاج المكونات في المنطقة الكوردية إلى عقد المؤتمر العام ويكون هذا المؤتمر بمثابة البرلمان ومن خلالها ينتخب الأعضاء في الحكومة والوزارات المختلفة وينبثق منها حكومة المحلية من جميع المكونات , وعند تشكيل تلك الحكومة سيستفاد من , . أولا . الأبتعاد عن الأقتتال الأخوي . . ثانيا..تجنب الفتن والأقتتال بين المكونات الكوردية والسريانية والعربية وغيرها . وبمشاركة الجميع سيتم الحفاظ على الأمن المنطقة الكوردية بشكل الأفضل , الوضع السوري الحالي هو من يملك القوة العسكرية إلى جانب السياسات الحكيمة هي من سيحقق المكاسب الأكثر , والجا�ب الكوردي حاليا يمتلك الأثنان 2 ولكن للأسف لا يملكانهما بشكل وحدوي وهذا اللذي يضعفهم , لهذا فإن المعادلة السورية الحالية هي لصالح الأقوى بسبب التدخلات الكثيرة والمتشابكة والضعيف لن يكون له مكان في سورية وسيذتهي مع الأنتهاء العاصفة السورية , الحكومة المحلية من الضروري جدا مشاركة الجميع المكونات وبهذه الصيغة سيستطيع الكورد ومعها الشركاء في الحكومة المحلية في فرض شروطهم على القوى والتكتلات الكبيرة في سوريىة المستقبل وسيحققون المطالبهم المشروعة

مختارات