أحدث الأخبار
قوات الأسد تدك أحياء العاصمة والسويداء تنتفض
17 December 2012 Monday

قوات الأسد تدك أحياء العاصمة والسويداء تنتفض

النظام السوري يصعد في دمشق بعد خسارتها "اليرموك"

العربية نت

 

بعد خسارة قوات الأسد مخيم اليرموك الذي شهد انشقاقا واسع النطاق في الجبهة الشعبية- القيادة العامة، التي يترأسها أحمد جبريل الموالي للنظام، شهدت السويداء ذات الغالبية الدرزية انتفاضة واسعة أمس، وقال المركز الإعلامي إن قوات الأسد مدعومة برجال الإطفاء تدخلت بعنف لتفريق مظاهرات في دوار الملعب البلدي وسط السويداء.

وردد المتظاهرون شعارات تطالب بإسقاط النظام، كما قاموا بحرق إطارات وإغلاق عدد من الطرق.

ووثقت لجان التنسيق 183 قتيلا أمس في مختلف المحافظات السورية، معظمهم في دمشق وريفها وحلب وحماة.

وفي تطورات العاصمة، سجل قصف عنيف جداً في العاصمة دمشق بعدة أماكن، منها ثكنة سفيان الثوري في الميدان والمهاجرين ومطار المزة العسكري، كما سجلت انفجارات قوية في جميع أحياء العاصمة دمشق تقريبا.

وأفاد المكتب الإعلامي للمجلس العسكري في دمشق وريفها بأن الجيش الحر هاجم فرع المخابرات في حي الزاهرة بدمشق.

كما أفاد المجلس العسكري بوقوع اشتباكات عنيفة بين الجيش الحر وقوات النظام في منطقة بور سعيد القريبة من المخابرات الجوية في حي القدم بدمشق.

كما ذكر المركز الإعلامي السوري أن قوات النظام قصفت مدينة المعضمية بريف دمشق براجمات الصواريخ والمدفعية.

وكان مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين في دمشق شهد انشقاقا واسع النطاق في الجبهة الشعبية - القيادة العامة، التي يترأسها أحمد جبريل الموالي للرئيس السوري بشار الأسد. وأعلن المنشقون عن الجبهة الشعبية - القيادة العامة، عن النفير العام وتشكيل ما سمَّوْه بالقيادة الحرة للجبهة الشعبية، مع إصدار أمر باعتقال أحمد جبريل.

وقد أفادت لجان التنسيق في دمشق بأن قوات النظام تواصل قصف الحي الذي شهد سقوط عدد من القذائف في حارة الغوارنة، خاصة في شارع المدارس وعند معهد البهاء.

وكانت قوات النظام قصفت ولأول مرة مخيم اليرموك بطائرات الميغ موقعة العشرات بين قتيل وجريح. 

مجموعة من القيادات والألوية في الجيش الحر تقوم بتحرير المشفى في مخيم فلسطين، والجيش الحر يحصل على مجموعة من الأسلحة التي كانت تملكها قوات النظام.

لم يتم اضافة تعليق لغاية الآن.
عناوين الاخبار الاخرى
مختارات