أحدث الأخبار
السوريون يتظاهرون ضد النظام رغم القصف والاشتباكات
01 September 2012 Saturday

السوريون يتظاهرون ضد النظام رغم القصف والاشتباكات

السوريون يتظاهرون ضد النظام رغم القصف والاشتباكات

شهدت عدة مناطق من سوريا، الجمعة تظاهرات مناهضة لنظام الرئيس بشار الاسد، وبينها العاصمة دمشق التي اغلقت السلطات مداخلها وفرضت على احيائها وشوارعها اجراءات امنية مشددة.

وهتف مئات المتظاهرين في حي العسالي في جنوب دمشق "ما نركع ما نركع، جيب الدبابة والمدفع"، بحسب ما اظهر شريط مسجل نشره ناشطون على موقع يوتيوب.

وذكر المرصد السوري لحقوق الانسان ان التظاهرات عمت ايضا عدة مناطق في ريف دمشق بعيد صلاة الجمعة، وبينها حرستا ودوما، مشيرا الى تعرض بلدات في المحافظة الى "قصف عنيف من قبل القوات النظامية".

وجرت هذه التظاهرات في وقت اغلقت السلطات السورية الطرق المؤدية الى دمشق استباقا للتحركات التي دعا اليها ناشطون تحت شعار "داريا شعلة لن تنطفئ"، على ان تبقى مغلقة حتى مساء السبت.

وانتشرت الحواجز الامنية عند مداخل الشوارع والاحياء تدقق في اوراق الداخلين والخارجين وتفتش صناديق السيارات، بحسب ما افاد مراسل وكالة فرانس برس.

وبعد ليلة صاخبة باصوات القصف المتقطع التي تلاها هدوء صباحي، سمعت في دمشق اصوات انفجارات قوية عقب صلاة الجمعة، وفقا للمراسل.

وفي مناطق اخرى من البلاد، خرج الآلاف الى شوارع عدة محافظات رغم تواصل اعمال القصف من قبل القوات النظامية والاشتباكات بين هذه القوات والمقاتلين المناهضين للنظام.

وحمل مئات المتظاهرين وبينهم العديد من الاطفال في كفرزيتا في حماة (وسط) اعلام الحركة الاحتجاجية وهتفوا "الموت ولا المذلة"، بحسب ما اظهر شريط مسجل نشر على يوتيوب.

وفي درعا (جنوب)، مهد الحركة الاحتجاجية، هتف المتظاهرون "هاي بلاد العز ونحن رجالها، وانت يا شهيد من ابطالها"، و"عيب عليك عسكري خاين".

كما نظمت تظاهرة شارك فيها عشرات الاطفال في حلب (شمال) حيث هتفوا "يا محلاها الحرية".

وكانت لجان التنسيق المحلية دعت الى التظاهر اليوم تحت شعار "داريا شعلة لن تنطفئ"، في اشارة الى المدينة الواقعة في ريف دمشق حيث تم العثور نهاية الاسبوع الماضي على مئات الجثث.

وذكرت في بيان انه "بعد المجزرة الرهيبة التي ارتكبتها قوات النظام الاسدي المجرم بحق ايقونة الثورة السلمية داريا (...) اعتمدت لجان التنسيق اسم داريا شعلة لن تنطفئ كأسم وشعار ليوم الجمعة".

واضافت ان اختيار هذا الشعار ياتي "تكريما لهذه المدينة التي دفعت ثمنا باهظا لريادتها ولما قدمته من ابنائها كشهداء ومعتقلين".

لم يتم اضافة تعليق لغاية الآن.
عناوين الاخبار الاخرى
مختارات