أحدث الأخبار
هجوم للنظام بالكيماوي قرب تركيا
02 May 2013 Thursday

هجوم للنظام بالكيماوي قرب تركيا

استخدام قوات الأسد للأسلحة الكيماوية مرة أخرى، عندما أشارت تقارير عن إصابة عدد من السوريين على الحدود التركية

مفكرة الإسلام

 

تردَّد الحديث عن استخدام قوات الأسد للأسلحة الكيماوية مرة أخرى، عندما أشارت تقارير عن إصابة عدد من السوريين على الحدود التركية بأعراض الإصابة بالكيماوي.

وأوضحت مصادر أن المستشفى المحلي في بلدة ريهانلي التركية الحدودية مع سوريا أخذ الحيطة والحذر؛ بسبب تقارير تفيد بأن بعض الجرحى نتيجة المعارك الدائرة قد يكونون تعرضوا لأسلحة كيماوية.

وكان مقر كتيبة من مقاتلي المعارضة قرب المعبر الحدودي الرئيس قد تعرض لهجوم جوي، وكانت الحصيلة 5 قتلى على الأقل بينهم أطفال وعشرات الإصابات.

وتركز الهجوم على مبان تابعة لكتيبة أحرار الشام، ومستودع على الجانب السوري من الحدود تستخدمه جماعات الإغاثة العاملة في المنطقة.

من جهتها, رفضت ألمانيا أي عمل عسكري "تلقائي" ردًّا على إمكانية استخدام أسلحة كيميائية في سوريا، فيما قال باراك أوباما أمس الثلاثاء: إنه يوجد دليل على استخدام أسلحة كيماوية في سوريا، لكن ما زالت هناك أسئلة قائمة بشأن المسؤول عن استخدامها.

وأعرب وزير الدفاع الألماني توماس دو ميزيير عن تحذيراته من فرض "خطوط حمراء" في النزاع الجاري في سوريا، وقال: "أؤيد جميع أشكال الضغط السياسي، لكنني لا أرى في الوقت الحاضر دورًا للقوات العسكرية، ونرفض أي عمل عسكري تلقائي ردًّا على إمكانية استخدام أسلحة كيميائية في سوريا".

وأضاف: "إن القيام بعمل عسكري فاعل سيكون عملية بالغة التعقيد ومكلفة"، في إشارة ضمنية إلى تحذيرات الرئيس الأميركي من أنه في حال ثبت استخدام النظام السوري أسلحة كيميائية فإن ذلك سيشكل "خطًّا أحمر" وسيستوجب تدخلاً أمريكيًّا.

وحض دو ميزيير حلفاء ألمانيا الغربيين على إجراء تحقيق مشترك في المزاعم بشأن استخدام هذه الأسلحة في سوريا، وقال: "لا نملك معلومات كافية حتى الآن".

لم يتم اضافة تعليق لغاية الآن.
عناوين الاخبار الاخرى
مختارات