أحدث الأخبار
العناصر الأمميون في الجولان بحماية الجيش الحر
08 May 2013 Wednesday

العناصر الأمميون في الجولان بحماية الجيش الحر

أعلن لواء شهداء اليرموك التابع للجيش السوري الحر أن العناصر الأمميين الأربعة العاملين في المنطقة الفاصلة بين الأراضي السورية والجولان السوري المحتل في حمايته، وقال الناطق باسم اللواء بتسجيل حصلت عليه الجزيرة إنهم يؤمنون هذه العناصر خوفا من استهدافهم من قو

 

وذكر الناطق باسم اللواء في تسجيل خاص حصلت عليه الجزيرة ظهر خلاله عناصر الأمم المتحدة برفقة عناصر الجيش الحر أن اللواء يقوم بتأمين وحماية  لهؤلاء العناصر خوفا من استهدافهم من قبل قوات النظام السوري.

وقال الناطق باسم اللواء العامل بالقطاع الجنوبي الغربي لمحافظة درعا إن اللواء يتبنى عملية تأمين وحماية عناصر الأمم المتحدة العاملين بالمنطقة الفاصلة بين الجانب السوري والجولان المحتل، وذلك جراء الاشتباكات والقصف العنيف الذي تتعرض له المنطقة.

وأضاف "قام عناصر من جيش النظام بالتمركز بالقرب من أماكن وجود المراقبين الدوليين الأمر الذي هدد سلامتهم وشكل خطرا على حياتهم مما دفع بنا إلى التدخل والعمل على إخراجهم وتأمينهم من المنطقة الموجودين فيها خشية عليهم من الاشتباكات بين الطرفين أو يقوم عناصر من جيش النظام بقصفهم وإطلاق النار عليهم".

وقال المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة فرحان حق إنه إذا كان خاطفو الجنود الأربعة التابعين للقوات الدولية العاملة بالجولان قلقين على سلامة الجنود وتم اعتقالهم حفاظا على سلامتهم، كما يقول الخاطفون، فإن الأمم المتحدة تدعو الخاطفين إلى إطلاق سراح الجنود فورا.

وكانت الأمم المتحدة أعلنت مساء الثلاثاء فقدان الاتصال بأربعة من المراقبين العاملين في قرية الجملة القريبة من الجولان.

وهذه المرة الثانية التي يقوم خلالها عناصر الجيش الحر بـ"تأمين وحماية" عناصر أممية، حيث قاموا قبل شهرين باحتجاز 22 من العاملين مع قوات أممية قبل أن يقوموا بتسليمهم للجيش الأردني الذي سلمهم بدوره المنظمة الدولية.

لم يتم اضافة تعليق لغاية الآن.
عناوين الاخبار الاخرى
مختارات