أحدث الأخبار
المرزوقي، سوريا، وقوات الردع العربية
02 October 2012 Tuesday

المرزوقي، سوريا، و"قوات الردع العربية"

المرزوقي، سوريا، و"قوات الردع العربية"

أثارت دعوة رئيس الجمهورية التونسية محمد المنصف المرزوقي إرسال قوات حفظ سلام عربية إلى سوريا الكثير من ردود الأفعال في أرض الخضراء وكذا خارجها. خاصة وأنها ليست المرة الأولى التي يقحم فيها ساكن قرطاج نفسه وبلاده في الشأن السوري وكثيرا ما كانت تصريحاته مثار جدل فيما يتعلق بهذه الأزمة.
لقد سبق للمرزوقي أن دعا الرئيس السوري بشار الأسد إلى مغادرة بلاده إلى منفى قسري في روسيا، ما أثار امتعاض موسكو أكبر حلفاء نظام الأسد. وفي إطار بحثه المستمر عن إيجاد حل للأزمة السورية وفقا لما جاء في تصريحاته اقترح الرئيس التونسي على نظيره السوري إيواءه في تونس حقنا للدماء في بلاد الشام وهو ما أثار انتقادات واسعة طالت الحقوقي السابق معارض بن علي حديث العهد بسياسة شؤون الحكم.
ويشار إلى أن حكومة الترويكا في تونس التي تسيطر عليها حركة النهضة ذات التوجهات الإخوانية كانت من أوائل الحكومات التي أقدمت على طرد السفير السوري من أراضيها. كما أن تونس كانت ثاني دولة بعد تركيا تحتضن مؤتمر أصدقاء سوريا الذي ضم معارضي حكام دمشق وعرف مشاركة مكثفة من دول العالم دون أن يفضي إلى نتيجة بشأن الخروج بحلول عملية لإيقاف نزيف الأزمة التي استفحلت وأرقت المضاجع.

لم يتم اضافة تعليق لغاية الآن.
عناوين الاخبار الاخرى
مختارات