أحدث الأخبار
باب شرقي.. أول فلم سينمائي روائي عن الثورة السورية
12 December 2012 Wednesday

باب شرقي.. أول فلم سينمائي روائي عن الثورة السورية

يتوقع الانتهاء تماماً من عمله في كانون الثاني/يناير المقبل

 

كشف المخرج المصري أحمد عاطف أنه دخل مرحلة ما بعد الإنتاج في فيلمه الروائي الجديد بعنوان "باب شرقي" الذي يتناول الثورة السورية، والذي يتوقع الانتهاء تماماً من عمله هذا في كانون الثاني/يناير المقبل، كما يأمل ان يتم عرضه في مهرجان برلين السينمائي الذي ينعقد في شباط/ فبراير.
 
وقال أحمد عاطف إن فكرة الفيلم نتجت عن مقابلتي للاخوين التوأم محمد وأحمد ملص، ممثلي المسرح السوريين المعروفين إذ قررنا معاً صنع فيلم روائي طويل أحداثه مستمدة من الثورة السورية التي كان قد مر عليها عام دون أن يخرج أي فيلم روائي يتناولها، في حين أنها أكثر ثورة عربية شهدت معاناة وكفاحاً خاضه الشعب السوري في سبيل حريته.
 
أما قصة الفلم "باب شرقي" فإنه تصور بالتماهي مع الواقع صراعاً داخل أسرة سورية واحدة منقسمة على نفسها بين موال للسلطة ومن يعارضها. ويتطرق الفيلم لانهيار تلك الأسرة السورية خلال الثورة نتيجة لذلك.
 
ويتناول الفيلم شخصية "الشبيح"، كنموذج "للتوحش الانساني".
ويصور الفيلم أيضاً حياة الناشطين السوريين الذين لجأوا الى القاهرة، و"معاناتهم مع التهجير القسري، إضافة الى تصوير معاناة العائلات السورية خلال رحلة هروبها من الموت".
وينتمي هذا الفيلم الى نوع "السينما المستقلة" في مصر.
 
الجدير ذكره أن الناشطين السوريين الذين يعيشون في القاهرة شاركوا في تصوير الفيلم مجاناً، كما أن الممثلين السوريين المحترفين لم يتقاضوا عن عملهم فيه سوى أجور رمزية.
 
من الممثلين السوريين المشاركين في العمل الفنانة والناشطة لويز عبد الكريم والأخوين ملص...إضافة إلى عدد من الناشطين منهم سلمى الجزايرلي والعم أبو علي والطفلة نتالي مطر.
 
أورينت نيوز.نت

 

لم يتم اضافة تعليق لغاية الآن.
عناوين الاخبار الاخرى
مختارات