أحدث الأخبار
جرح 10 عناصر أمن أردنيين خلال «أعمال شغب» في «الزعتري»
21 April 2013 Sunday

جرح 10 عناصر أمن أردنيين خلال «أعمال شغب» في «الزعتري»

جرح 10 من رجال الامن الاردنيين بينهم اثنان اصابتهما «سيئة جدا»، ليل اول من امس، عندما اندلعت اعمال شغب في مخيم الزعتري

 

«الراي» |


جرح 10 من رجال الامن الاردنيين بينهم اثنان اصابتهما «سيئة جدا»، ليل اول من امس، عندما اندلعت اعمال شغب في مخيم الزعتري للاجئين السوريين شمال المملكة عقب احباط محاولة تهريب عدد من اللاجئين.
وافاد مصدر امني اردني، طالبا عدم كشف هويته (وكالات)، ان «اعمال شغب اندلعت مساء امس (اول من امس) في مخيم الزعتري نتيجة احباط قوات الامن الاردنية محاولة لتهريب عدد من اللاجئين السوريين الى خارج المخيم». واضاف ان «قرابة مئة لاجئ قذفوا قوات الامن والدرك بالحجارة، ما ادى الى اصابة 10 في صفوف قوات الامن اثنين منهم من قوات الدرك وحالتهما سيئة جدا».
من جهته، اكد الناطق باسم شؤون مخيمات اللاجئين السوريين في الاردن انمار الحمود ان «قوات الامن اعتقلت عددا من مثيري الشغب من اللاجئين السوريين بعدما قاموا بالاعتداء على رجال الامن احتجاجا على وجود ساتر أمني يمنع أي محاولات تهريب وتسلل الى خارج المخيم».
وكان مصدر أمني أردني أعلن في وقت سابق أن أكثر من 200 أردني يقطنون قرب مخيم الزعتري، تجمهروا أمام البوابة الغربية للمخيم ورشقوا بالحجارة عددا من المركبات التي تحمل لوحات تسجيل سورية.
على صعيد مواز، عاد انصار الرئيس السوري بشار الاسد الى التظاهر في عمان مع الاعلان عن قدوم قوات اميركية الى شمال الاردن في تحرك اعتبرته الاوساط السياسية الاردنية تصعيدا سوريا.
واطلق العشرات منهم هتافات امام السفارة السورية في عمان تتهم بعض العواصم العربية «بالخيانة» من بينها «دمروها تدمير كلكم خونة وعراعير»، في اشارة الى الشيخ عدنان العرعور المثير للجدل.
الى ذلك، عمان، بحث وزير الخارجية الاسباني خوسيه مارغالو في عمان، امس، مع نظيره الاردني ناصر جودة تطورات الاوضاع في سورية حيث اكد البلدان اهمية التوصل الى «حل سياسي يوقف نزيف الدماء» في هذا البلد.

لم يتم اضافة تعليق لغاية الآن.
عناوين الاخبار الاخرى
مختارات