أحدث الأخبار
الأردن.. مخاوف من الإرهاب بعد سقوط الأسد
03 February 2013 Sunday

الأردن.. مخاوف من الإرهاب بعد سقوط الأسد

الخطر ينبع من خطر دخول مسلحين إسلاميين أجانب إلى الأردن ومن الأردنيين المنتمين لتنظيم القاعدة

 

قال مدير السياسات العربية في معهد واشنطن لسياسات الشرق الأدنى ديفيد شانكر إن الأردن سيشهد تصاعدا في وتيرة الإرهاب في حال سقط الرئيس السوري بشار الأسد.

وأورد تحليل نشره موقع المعهد أن الخطر ينبع من خطر دخول مسلحين إسلاميين أجانب إلى الأردن ومن الأردنيين المنتمين لتنظيم القاعدة، وأضاف أن سقوط النظام في سوريا يعني زيادة التجنيد في صفوف ما تعرف بالسلفية الجهادية في الأردن.

وكان تقرير بثته وكالة رويترز للأنباء السبت، حذر من خطورة تداعيات ما تشهده سوريا من أحداث على الأردن وأمنه.

وأوضح التقرير أن صعود الإسلاميين للحكم في سوريا ما بعد الأسد قد يؤدي إلى تشجيع الإسلاميين وهم تيار المعارضة الرئيسي في الأردن، كما يهدد تصاعد نفوذ المتشددين في صفوف المعارضة السورية المسلحة أمن المملكة.

ويخشى الأردن احتمال أن يؤدي طول أمد الاضطراب في سوريا إلى تقسيمها، بما في ذلك من تبعات لا يمكن توقعها على الدول المجاورة في الشرق الأوسط المضطرب، حسب التقرير.

وتحدث العاهل الأردني الملك عبد الله عن احتمالات تقسيم سوريا، ووصفه بأنه أمر كارثي قائلا: "تقسيم سوريا إلى دول صغيرة كارثي وسنعاني منه لعقود قادمة".

سكاي نيوز عربية

لم يتم اضافة تعليق لغاية الآن.
عناوين الاخبار الاخرى
مختارات