أحدث الأخبار
حلب.. احتراق خمس أسواق بالكامل
30 September 2012 Sunday

حلب.. احتراق خمس أسواق بالكامل

احتراق أهم أسواق مدينة حلب

 

 

احترقت خمس أسواق بمدينة حلب التاريخية بالكامل ودمرت تماما بسبب المعارك بين الجيش السوري ومقاتلي المعارضة، وتهدد النيران بالامتداد إلى مزيد من هذه المناطق الأثرية والتهامها، حسب ما أفاد شاهد عيان لسكاي نيوز عربية.

"اشتباكات عنيفة تدور بين الجيش السوري والمعارضة في حارات وأزقة ضيفة، وحيث أن الأسواق والمحال متلاصقة وأسقف الحوانيت وأبوابها مصنوعة من الخشب العتيق تمتد إليهم النيران بسهولة وتستعر سريعا"، حسب شاهد العيان الذي طلب عدم ذكر اسمه.

ويضيف الشاهد وهو من سكان المدينة أن "استمرار المعارك على هذا النحو يهدد بتدمير بقية الأسواق ومناطق أثرية أخرى"، لكنه أكد أن الحرائق "لم تمتد إلى سوق الذهب".

"صديق لي يملك حانوتان في مدخل سوق القطن استطاع أن يصل إليهما اليوم وبتفقده ما لحق بهما من أضرار وجد قنابل يدوية على الأرض"، حسب الشاهد.

لكنه أكد "أن منطقة الأسواق لم تتعرض للقصف على عكس ما تناقلته بعض وسائل الإعلام".

وتضم مدينة حلب 39 سوقا تمتد على 7 كم وكانت قد احتفظت بطابعها الشرقي التاريخي منذ القرن 13. من أشهر هذه الأسواق سوق الزرب، سوق العبي أو النشابين، العطارين، الصابون، الطرابيشية، الحبال وخان الحرير.

"حجم الدمار الذي تشهده حلب الأن لم تشهده مدينة سورية أخرى منذ اندلاع العنف في مارس 2011 سوى مدينة حمص"، حسب الشاهد.

"لقد اضطررت منذ أسابيع إلى ترك منزلي في حي الميدان بسبب المعارك التي دارت هناك ولم أتمكن منذ ذلك الوقت من العودة ولو لدقائق لجمع أمتعتي الشخصية".

وعن الأوضاع المعيشية وتوفر السلع الغذائية قال الشاهد إن "الوضع يتفاوت من منطقة إلى منطقة، بل من شارع إلى شارع بحسب المعارك".

وعام 1986 انضمت حلب القديمة إلى السجلات الأثرية، ووضعت إشارة على صحائفها العقارية تثبيتا لعدم جواز هدمها أو تغيير معالمها أو مواصفاتها حتى من قبل بلديتها، إلا بعد أخذ موافقة الجهات الأثرية العالمية وسجلت على لائحة التراث العالمي.

"نجد شارعا وقد دمر تماما ويستحيل الوصول إليه وليس به لا ماء ولا كهرباء ولا غذاء بينما الشارع المتاخم له تسير فيه الحياة بطريقة طبيعية ولم تطله المعارك".

وأضاف "إن المناطق الأكثر دمارا ومأساوية هي التي تقع على خط التماس بين القوتين المتناحرتين".

وأشار إلى أن "الهجوم على أي حي أو شارع يسبقه دائما ضربا لمصادر المياه والكهرباء التي تغذيه حتى تسهل السيطرة عليه".

لم يتم اضافة تعليق لغاية الآن.
عناوين الاخبار الاخرى
مختارات