أحدث الأخبار
10 ملايين من واشنطن للمعارضة السورية
13 April 2013 Saturday

10 ملايين من واشنطن للمعارضة السورية

10 ملايين من واشنطن للمعارضة السورية

أمر الرئيس الأميركي، باراك أوباما، الخميس، بتقديم 10 ملايين دولار لتزويد المعارضة السورية مباشرة بمساعدة غير عسكرية، في وقت أكد أمام الأمين العام للأمم المتحدة، بان غي مون، أن الحرب في سوريا وصلت إلى نقطة "حاسمة".

وقبل استقباله بان، وفي مذكرة إلى وزيري الخارجية والدفاع، أمر أوباما بالإفراج عن مبلغ يصل "حتى 10 مليون دولار لتقديم مساعدة طبية وغذائية إلى الائتلاف السوري المعارض وإلى المجلس العسكري الأعلى" السوري الذي يشرف على الجيش السوري الحر.

ويأتي هذا بناء على إعلان وزير الخارجية الأميركية، جون كيري، في ختام اجتماع "اصدقاء سوريا" في روما بتاريخ 28 فبراير الماضي، عن تقديم مساعدة مباشرة إلى المعارضة السورية بشكل مواد طبية ووجبات غذائية.

وقالت المتحدثة باسم مجلس الأمن القومي، كايتلن هايدن، إن هذا المبلغ الذي "قد يصل إلى 10 ملايين دولار.. يضاف إلى 117 مليون دولار كمساعدة قدمت للائتلاف السوري المعارض".

وعلى الرغم من هذه المساعدات، إلا أن الولايات المتحدة وعلى غرار الدول الغربية الأخرى ترفض تزويد المعارضة السورية بالسلاح، خشية أن يصل إلى أيدي مجموعات متطرفة.

ومع ذلك، وخلال جلسة استماع في مجلس الشيوخ، ضم السناتور الديموقراطي روبرت ميننديز، رئيس لجنة الشؤون الخارجية في المجلس، صوته إلى أصوات أخرى في الولايات المتحدة، معتبرا أن "الوقت قد حان لتقديم نوع من المساعدة العسكرية للمعارضة" السورية.

وردت عليه مساعدة وزير الخارجية لشؤون الشرق الأوسط، إليزبيت جونز، بأن واشنطن لا تزال تفضل "حلا سياسيا" في سوريا.

لم يتم اضافة تعليق لغاية الآن.
عناوين الاخبار الاخرى
مختارات