أحدث الأخبار
19 شهيداً على الأقل في خرق لهدنة العيد
26 October 2012 Friday

19 شهيداً على الأقل في خرق لهدنة العيد

و معارك في قاعدة عسكرية بادلب

 

تدور منذ الساعة العاشرة والنصف تقريباً بتوقيت دمشق اليوم الجمعة اشتباكات عنيفة بين القوات النظامية ومقاتلي المعارضة في محيط معسكر وادي الضيف في محافظة إدلب في شمال غرب سوريا، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس "هذا أول خرق لوقف اطلاق النار" الذي بدأ صباحا لمناسبة عيد الأضحى، تجاوبا مع اقتراح من الموفد الدولي الخاص إلى سوريا الأخضر الإبراهيمي.

وأشار إلى أن بين المقاتلين المعارضين عناصر من جبهة النصرة الإسلامية التي أعلنت الأربعاء عدم التزامها بالهدنة.

ويطوق المقاتلون المعارضون معسكر وادي الضيف منذ اكثر من أسبوعين بعد استيلائهم على مدينة معرة النعمان الاستراتيجية القريبة من المعسكر وتمكنوا بعدها من إعاقة وصول إمدادات النظام إلى حلب (شمال) والمنطقة.

وذكر عبد الرحمن ان قصفاً مدفعياً على بلدة دير شرقي القريبة من المعسكر سجل بعد بدء الاشتباكات ومصدره القوات النظامية.

وبعد وقت قصير على تسجيل هذا الخرق، أفاد المرصد السوري في بيان عن "تعرض حي الخالدية المحاصر في مدينة حمص (وسط) "لقصف من القوات النظامية أدى إلى سقوط جريحين اثنين وتضرر عدد من المنازل".

وكان هدوء هش ساد المناطق السورية المختلفة منذ الصباح، في وقت أقيمت الصلوات في المساجد لمناسبة عيد الأضحى.

واستغل السوريون المناهضون للنظام الهدوء للخروج في تظاهرات عديدة والمطالبة برحيل بشار الأسد.

وسقط أكثر من 19 شهيداً بنيران القوات النظامية في كل من حمص ودمشق وريفها وإدلب، حتى لحظة اعداد الخبر

لم يتم اضافة تعليق لغاية الآن.
عناوين الاخبار الاخرى
مختارات