أحدث الأخبار
65 إعلاميا ضحايا الثورة السورية
03 September 2012 Monday

65 إعلاميا ضحايا الثورة السورية

الصحافي الفرنسي جيل جاكييه عقب مقتله

ذكرت رابطة الصحافيين السوريين أن تسعة صحافيين ونشطاء إعلاميين قتلوا في سوريا خلال شهر أغسطس الماضي، في حصيلة هي الأعنف منذ بداية الثورة السورية في شهر مارس 2011.

وبحسب لجنة الحريات الصحافية في الرابطة المكونة من صحافيين سوريين مستقلين، فإن عدد الضحايا من الإعلاميين خلال الشهر الماضي، يرفع "حصيلة ضحايا الثورة السورية من الصحافيين والصحافيين المواطنين والنشطاء الإعلاميين إلى 65 إعلاميا" وفق بيان صادر عنها.

ودانت الرابطة استمرار استهداف النظام السوري الصحافيين والنشطاء الإعلاميين، ومراسلي الثورة الذين ينقلون حقيقة الأحداث التي تدور في سوريا، معتبرة أنّ قتل الصحافيين ليس إلا وسيلة لتعتيم ما يجري من مجازر بحق السوريين ومنع إيصال صوتهم إلى المجتمع الدولي.

وعن الجهة التي تستهدف الصحافيين، قالت غالية قباني، رئيسة رابطة الصحافيين السوريين، إن "كل الأدلّة التي حصلنا عليها لغاية الآن تثبت أن قوات النظام هي التي استهدفت هؤلاء الصحافيين، ولم يظهر لدينا أي إثبات يدين المعارضين"، لافتة إلى أنّ "دخول المراسلين إلى سوريا يتمّ بشكل أساسي من الحدود التركية حيث السيطرة للجيش الحر، لأنهم يعلمون أنّ الدخول القانوني سيفرض عليهم مراقبة شديدة من قبل النظام وذلك من خلال مرافقين يقومون بدور الجواسيس عليهم ويمنعونهم من الدخول إلى كلّ المناطق".

وكانت منظمتا "لجنة حماية الصحافيين" و"مراسلون بلا حدود" طالبتا السلطات السورية بالإفراج عن الصحافيين الأجانب الذين اعتقلوا في سوريا خلال قيامهم بعملهم.

لم يتم اضافة تعليق لغاية الآن.
عناوين الاخبار الاخرى
مختارات